بيان صحفي

بيان صحفي

بيان صحفي

احتفالا باليوم الوطني للمدينة المصادف لـ 20 فبراير من كل سنة، تنظّم وزارة السكن والعمران والمدينة حملة للتشجير تحت شعار “لنجعل مدننا خضراء، ونحسّن من إطارنا المعيشي” وهذا بمختلف المدن الجديدة والأقطاب الحضرية وجميع المدن على مستوى 48 ولاية وهذا بمساهمة جميع الهيئات والمديريات تحت الوصاية بالتنسيق مع السلطات المحلية.

إنّ الاحتفال باليوم الوطني للمدينة يعبّر عن مدى اهتمام القطاع بتحسين ظروف عيش الساكنة من خلال تطوير المدن وتحسين وتسييرها، هذا وقد عرفت المدن خلال سنة 2020 عدّة نشاطات كان أبرزها الحملة الوطنية الأولى للتشجير والاخضرار “2019-2021” المقترحة من طرف وزارة الفلاحة والتنمية الريفية.
إنّ هذه المبادرة ما هي إلّا ترجمة فعليّة لسياسة الجزائر الرامية لتجسيد أهداف التنمية المستدامة قصد توفير الإطار المعيشي المناسب بتدعيم التعمير المستدام للساكنة وتوفير الإمكانيات اللازمة للتهيئة والتسيير التشاركي وهذا لتمكين الجميع من الولوج إلى مساحات خضراء ومرافق عمومية آمنة مع ضمان المحافظة على الثروة الطبيعية.

زد على هذا، التزم قطاعنا بعدد من المحاور بغية تحسين الإطار المعيشي للمواطن وهذا عن طريق:

– تحسين وضعية النسيج العمراني للمدن وإجراء عدّة عمليات ترميم بعديد المدن.

– تدعيم المدن الجديدة والأقطاب الحضرية بكلّ ضروريات الحياة الكريمة وتزويدها بكل الشبكات والتجهيزات العمومية الضرورية، فعلى سبيل المثال:

* مدينة سيدي عبد الله مزوّدة حاليا بـ 34 تجهيز عمومي من أصل 67 لما يقارب 44 ألف عائلة تقطن بها.

* مدينة بوينان مزوّدة حاليا بـ 10 تجهيزات عمومية من أصل 46 لما يقارب 23 ألف عائلة تقطن بها.

– الاستعمال التدريجي للطاقات المتجددة، و ذلك من خلال الانارة العمومية عن طريق الألواح الشمسية على مستوى المدن الجديدة و الأقطاب الحضرية.

– من خلال مخططات التهيئة للمدن الجديدة أين تمّ انشاء شريط أخضر حول هذه المدن لحمايتها من أيّ زحف عمراني من جهة، وإعطاء فضاءات ترفيهية للساكنة.

Peut être une image de 2 personnes et personnes debout

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى